القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الدروس[LastPost]

المغرب: الكفاح من أجل الاستقلال واستكمال الوحدة الترابية الجزء الأول - الثانية بكالوريا

المغرب: الكفاح من أجل الاستقلال واستكمال الوحدة الترابية الجزء الأول - الثانية بكالوريا

المغرب: الكفاح من أجل الاستقلال واستكمال الوحدة الترابية الجزء الأول - الثانية بكالوريا

مقدمة: عرف المغرب منذ بداية ثلاثينيات القرن 20م تطورات ساهمت في ظهور الحركة الوطنية. التي مر نضالها بمرحلتين طالبت في الأولى بالإصلاحات وفي الثانية بالاستقلال، ليتمكن المغرب من الحصول على الاستقلال سنة 1956 ويدخل في مرحلة استكمال الوحدة الترابية. فما ظروف نشأة الحركة الوطنية؟ وما مطالبها الإصلاحية؟ وما هي التطورات التي أدت إلى حصول المغرب على الاستقلال سنة 1956؟ وما محطات استكمال المغرب لوحدته الترابية؟

I. نشأة الحركة الوطنية بالمغرب وأهم مطالبها الإصلاحية

1. ظروف نشأة الحركة الوطنية بالمغرب

الحركة الوطنية: هي حركة سياسية منظمة، قادتها نخبة مثقفة نهجت أسلوب المقاومة السياسية للاستعمار، وترجع أسباب نشأتها إلى:
- صدور الظهير البربري 1930: قامت سلطات الحماية الفرنسية سنة 1930 بإصدار الظهير البربري، الذي استهدف التفرقة بين المغاربة، بإخضاع الامازيغ لمحاكم عرفية غير تابعة للمخزن وهو ما خلف احتجاجات ومظاهرات منددة بهذه السياسة الاستعمارية؛
- تزايد الاستغلال الاستعماري وانعكاساته السلبية على المجتمع المغربي وبذلك أصبح المغاربة على اقتناع بضرورة الانتقال من المقاومة المسلحة إلى النضال السياسي؛
- توقف المقاومة المسلحة بالقرى؛
تأثر المغرب بالحركات التحررية بالمشرق العربي وبروادها مثل شكيب أرسلان؛
- توقف المقاومة المسلحة بالقرى.
ارتكزت الحركة الوطنية في نضالها السياسي على عدة وسائل منها: تأسيس الاحزاب السياسية (حزب كتلة العمل الوطني بالمنطقة السلطانية، وحزبي الإصلاح الوطني والوحدة المغربية بالمنطقة الخليفية)، اصدار الجرائد والمجلات والمنشورات لفضح المشروع الاستعماري، مقاطعة المنتوجات الاوربية، إضافة إلى الاحتفال بعيد العرش باعتباره رمز للوحدة.

2. المطالب الإصلاحية للحركة الوطنية (1934- 1944)

أ. في المنطقة السلطانية (الخاضعة لفرنسا)
قدم حزب كتلة العمل الوطني بزعامة علال الفاسي ومحمد بلحسن الوزاني وأحمد بلفريج، برنامجا اصلاحيا إلى السلطان محمد بن يوسف وللإقامة العامة يتضمن المطالب التالية:
- سياسيا واداريا: المطالبة بتطبيق مضمون معاهدة الحماية وإلغاء نظام الحكم المباشر، احترام الوحدة الترابية للبلاد، حماية حرية التعبير، تكوين حكومة مغربية وإلغاء وسائل التعذيب.
- اقتصاديا وماليا: إيقاف الاستيطان الرسمي، المساواة في الضرائب بين المغاربة والأجانب، حماية الصناعة التقليدية من المنافسة الأجنبية، حق الدولة المغربية في استغلال ثروتها المنجمية وإلغاء الرسوم الجمركية بين المناطق المغربية الثلاث (الفرنسية، الاسبانية والدولية).
- اجتماعيا: العناية بالتعليم والصحة والتشغيل (انشاء المدارس والمستشفيات، والحد من البطالة).
ب . في المنطقة الخليفية (الخاضعة لإسبانيا)
قدمت أحزاب المنطقة الخليفية (حزبا الإصلاح الوطني والوحدة المغربية) لسلطات الحماية الاسبانية عدة مطالب إصلاحية منها: تكوين المجالس البلدية بانتخاب السكان، تكوين مجلس الشورى، انشاء المؤسسات التعليمية بالمدن والقرى، ارسال بعثات لتلقي العلوم في المدارس الاسبانية، حرية الصحافة، تحسين وضعية الفلاحين.

شاهد الدرس

انت الان في اخر مقال
reaction:

تعليقات